أدرج دليل ’لونلي بلانيت‘ طريق ’سكيليج رينج‘، الواقع في الطرف الجنوبي الغربي من الطريق الأطلسي البري، كأحد أهم المناطق الجديرة بالزيارة في العالم في العام 2017. وقد حصلت المنطقة على جائزة دليل ’لونلي بلانيت‘ الذي يصنف أفضل المناطق الجديرة بالزيارة في عام 2017.

ويضم الطريق مجموعة الوجهات والتجارب الأكثر شهرةً في العالم للعام المقبل. هذا ويسهم دليل السياحة السنوي الأفضل مبيعاً والصادر عن واحدة من منظمات السفر الرائدة في العالم في تسليط الضوء على أهم 10 بلدان ومدن ومناطق ووجهات سياحية في العالم والتي ينصح خبراء ’لونلي بلانيت‘ السياح بزيارتها خلال عام 2017.

يعدّ ’سكيليج رينج‘ طريقاً ساحلياً يتصل بالطريق الشهير ’رينج أوف كيري‘ على الطريق الأطلسي البري وتم إدارجه في دليل ’لونلي بلانيت‘ كأحد أهم المناطق الجديرة بالزيارة لعام 2017 بوصفها “الطريق الساحلية البرية الأكثر سحراً في ايرلندا”.

وهذا وقد تم اختيار ’سكيليج مايكل‘، وهي أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو والتي توصف بأنها “كتلة صخرية ضخمة نائية تلطمها أمواج المحيط الأطلسي، لتبرز فوق مياهه كمثلث عملاق”، لتكون في قائمة مواقع تصوير فيلم “حرب النجوم” الجديد. كما يصفها الدليل بالقول “مع ظهورها في نهاية فيلم حرب النجوم، ستلعب ’سكيليج مايكل‘ دوراً أكثر أهمية في إصدار هذا العام وتستعد الشركات المحلية للارتفاع المتوقع في عدد زوار المنطقة”.

كما تندرج في الدليل لهذا العام الجزيرة الشقيقة لـ ’سكيليج مايكل‘ والتي تعرف باسم ’سمول سكيليج‘ وتقارن بها بوصفها “موقع متساوٍ في الوعورة يحتضن مستعمرة تضم 50 ألفاً من طيور الجانيت”. وتقع الجزيرتان على الطريق الأطلسية البرية التي غالباً ما يشار إليها كأطول طريق جولات ساحلية في العالم بطول 2,500 كم من الساحل الوعر على طول غرب ايرلندا.

وتتوضع جزيرتا ’سكيليج‘ قبالة سواحل ’كيري‘ وبينما يذكرهما الدليل بالقول “لا يمكن مقارنة شيء بتجربة الهبوط في ’سكيليج مايكل‘ وتسلق الجرف الحجري الشاهق ذي 600 درجة للوصول إلى الغرف الرائعة المزدحمة”، إلا أن هذه الجزر قد تنعزل نتيجة سوء الأحوال الجوية، وهنا تقدم سلسلة القرى التي تنطلق منها القوارب باقة من الوجهات الترفيهية المتنوعة من المطاعم الرائعة والشواطئ التي يرفع عليها شارة التحذير باللون الأزرق والآثار التاريخية.

وفي إطار تعليقه في هذا الشأن، قال نوارين هيجارتي، المتحدث الرسمي باسم ’لونلي بلانيت‘: “كان من الضروري لنا ان ندرج ’سكيليج رينج‘ في قائمة المناطق السياحية الجديرة بالزيارة، نظراً لكونها منطقة غنية بجمال لا ينضب والآن مع بروزها على الشاشة الفضية فإن العام 2017 هو الوقت الأمثل لزيارتها.”
وتحتل ’سكيليج رينج‘ المرتبة العاشرة في أفضل 10 مناطق جديرة بالزيارة في العام 2017 إلى جانب ’تاراناكي‘ في نيوزيلندا و’جزر الأزور‘ في البرتغال و’آيسن‘ في تشيلي و’تواموتو‘ في بولينيزيا الفرنسية و’كوستال جورجيا‘ في الولايات المتحدة الأمريكية فيما تتصدر ’ شوكويراو ‘ في البيرو القائمة.

ويُمضي الكتاب والخبراء في ’لونلي بلانيت‘ الكثير من الوقت في زيارة جميع بقاع العالم ويقدمون سنوياً تقاريرهم عن أفضل الأماكن الجديرة بالزيارة ليزودوا السياح بأفضل التجارب الممكنة. ويجب أن تحقق الوجهات المنتقاة في دليل ’لونلي بلانيت‘ لأفضل الأماكن الجديرة بالزيارة معاييراً محددة، كأن يجري فيها حدث استثنائي في العام المقبل أو تشهد حدثاً جديداً يدور حوله الكثير من الأحداث وذلك لمنح السياح عوامل جذب جديدة لرؤيتها أو القيام بها أو حتى الوجهات التي يعتقد فريق ’لونلي بلانيت‘ أنها مغمورة وتستحق اهتمام السياح.

أفضل 10 مناطق في قائمة ’لونلي بلانيت‘ للوجهات السياحية في العام 2017:

تشوكيكيرو، البيرو
تاراناكي، نيوزيلندا
جزر الآزور، البرتغال
شمال ويلز، المملكة المتحدة
جنوب أستراليا
آيسن، تشيلي
جزر تواموتو، بولينيزيا الفرنسية
كوستال جورجيا، الولايات المتحدة الأمريكية
بيراك، ماليزيا
سكيليج رينج، ايرلندا