تقع “مدينة دبي المستدامة” على بعد 15 دقيقة من وسط مدينة دبي، وتوفّر مساكن فخمة تتطابق مع معايير الاستدامة التي وضعتها اللجنة العالمية المعنية بالبيئة والتنمية.

فالمنازل تمزج خطوط الهندسة المعمارية الملهمة بالبنية التحتية المتطورة المستدامة، بشكل يضمن للمقيمين فيها خفض انبعاثات الكربون من دون المساومة على التصميم الأنيق.

وستولّد المدينة الطاقة الكهربائية التي تحتاجها من خلال الألواح الشمسية المنتشرة على سطوح منازلها في مختلف أرجاء المدينة، فقد تم تصميم المنازل لتتمكن من استضافة هذه الألواح بشكل يأخذ بالاعتبار الظروف الطبيعية لأشعة الشمس والرياح بهدف توفير هواء أكثر نقاء ودرجات حرارة أكثر انخفاضاً تساهم في استحداث مناخ مصغّر ضمن المدينة أكثر انتعاشاً.

وتعتبر “مدينة دبي المستدامة” المجمّع السكني الأول من نوعه في دبي. ومن المتوقع أن تطبّق أعلى المعايير البيئية من خلال تبنّي مقاربة الاستدامة لتصبح الرائدة إقليمياً في كل من السياحة البيئية وحماية البيئة العالمية. وستضم المنطقة السكنية خمسمئة منزل صغير وفلة مع فنائها مستوحاة من الطابع التراثي لحي البستكيه التاريخي القديم في دبي.

كما ستتضمن مرافق مختلفة لاستقطاب السيّاح منها فندق بيئي ومركز علمي بالإضافة إلى مركز للإبتكار لإستضافة الأحداث المحلّية والإقليمية. ولتشجيع الأنشطة التي يتم تنظيمها في الهواء الطلق، ستحوي المدينة مجموعة متنوعة من المرافق الترفيهيّة والرياضيّة منها المتخصصة لركوب الدرّاجات ومسارات مظلّلة للركض في مختلف أنحاء المدينة. كما ستتضمن “مدينة دبي المستدامة” مزرعة منتجة تحتوي على 11 قبة بيولوجية لانتاج الخضراوات والأعشاب.

ومن المتوقع أن ينتهي تنفيذ مشروع “مدينة دبي المستدامة” بحلول العام 2017.