فعالياتمطاعم

أشهى الأطباق بمهرجان ” حكايات طريق التوابل “ .. في فندق تاج دبي يحتفل طيلة شهر أكتوبر

فيما نودّع فصل الصيف لنستقبل فصل الشتاء، تستعدّ الأسر الهندية في جميع أصقاع الدنيا لأحد أكبر المهرجانات السنوية الذي تنتظره بفارغ الصبر، ألا وهو مهرجان الأضواء، المعروف بديوالي. ويشارك فندق تاج دبي بهذه الاحتفالات، فيستعرض وجه دبي متعدّد الثقافات عبر الفنون والثقافة والأطباق الهندية تحت سقف واحد.

تستمرّ الاحتفالات طيلة شهر كامل وتشمل أشهى الأطباق المحضّرة في مطعم “بومباي براسري” الهندي الحائز على جوائز عدّة، ووجبة شاي بعد الظهر في لاونج بيزانتيوم، وعشاء “طاولة الطاهي” مع الطاهي التنفيذي في الفندق، وعلاجات السبا “جيفانيا” المميّزة التي تستخدم التوابل الخفيفة في جيفا سبا، والاحتفالات البهيّة بتقاليد عيدَي “كارفا شوث” و”دوسيرا”، التي تُتوّج بمهرجان ديوالي الكبير.

يقدّم مطعم “بومباي براسري” المعاصر الحائز على جوائز مأكولات هندية عصرية وكوكتيلات شهية، ويتميّز بتقديم الخدمة الأصيلة التي تشتهر بها علامة تاج أمام خلفية من الألوان النابضة بالحياة. ويشمل مطبخاً مفتوحاً وأعمالاً فنية ضخمة ومناظر أخّاذة ومنطقة استراحة مميّزة، تضفي عليه طابعاً دراماتيكياً. سينشغل مطبخ “بومباي براسري” بتحضير موائد الطعام طيلة شهر أكتوبر، ويتيح عرض الحجز المبكر للزوار الذين يتناولون العشاء باكراً أو عشّاق المسرح المتوجّهين إلى أوبرا دبي فيحصلون على حسم بنسبة 20% على الفاتورة النهائية عند إظهار أعقاب تذاكرهم قبل عرض الأوبرا أو بعده. وبدءاً من 14 أكتوبر، يخطف الطاهي التنفيذي في الفندق جيتين جوشي الأضواء في مدرسة بومباي للطهي حيث يُطلع الضيوف على دور التوابل في المطبخ الهندي، ويلي ذلك وجبة برانش لقاء سعر 545 درهماً إماراتياً يشمل قائمة لتذوّق شراب العنب مع الطعام.

ويوم 19 أكتوبر، يحتفل مطعم “بومباي براسري” بعيد “كارفا شوث” بأجوائه الحالمة التقليدية، وهو يوم للصيام حتّى طلوع القمر، تحتفل به أساساً النساء في شمال الهند. ولا مكان أروع لتناول الإفطار من هذا المطعم تحت السماء المرصّعة بالنجوم المتلألئة، مع برج خليفة في الخلفية.

ومن وحي أجواء العيد، تُطلق لاونج بيزانتيوم الأنيقة وجبة شاي ما بعد الظهر بعنوان “حكايات طريق التوابل” طيلة الشهر، وتستضيف في 22 أكتوبر عرضاً مسبقاً وحصرياً للمصمّم الهندي الشهير “روهيت بال”.

كما تُتوَّج الاحتفالات المستمرّة لشهر كامل مع اقتراب عيدَي “دوسيرا” و”ديوالي”، وبهذه المناسبة تتوفر سلل خاصة بمهرجان ديوالي مليئة بالأغراض من وحي العيد بسعر 175 درهماً إماراتياً.

ولأنّه لا مكان أفضل من تاج دبي للاحتفال بمهرجان ديوالي هذا العام، ينتظر الضيوف ترحيبٌ تقليدي تحت الأكاليل الهندية وسط نقشات رانجولي الملوّنة، وشرارات الضوء، والاحتفالات التي تضفي أجواء سعيدة في أرجاء الفندق. وختامها مسك مع برانش المساء في مطعم “بومباي براسري” يشمل منضدة لتحضير الطعام مباشرةً (تقدّم الوجبات الهندية التقليدية)، بسعر 295 درهماً إماراتياً للشخص الواحد، مع قائمة غير محدودة لتذوّق المشروب.

أمّا جيفا سبا فيستمدّ من أسرار الجمال القديمة التي تستعين بالتوابل الهندية، علاجاً مصمّماً خصيصاً للعيد ويحمل اسم “جيفانيا”، وهو عبارة عن سكراب ناعم بتوابل ماسالا، لا يريح البشرة فحسب بل يدلّلها ويعيد إليها إشراقتها الطبيعية للاحتفال بالعيد بأبهى حلّة.

لا تفوتك زيارة تاج دبي في أكتوبر الجاري، لاختبار الاحتفالات على طريقة تاج المميّزة.


الوسوم

مجلة وين ؟

مجلة وين ؟ .. أول مجلة إلكترونية موجهة للمسافرة العربية التي تسلط الضوء على السفر والسياحة، والجانب المشرق لأسلوب الحياة الراقية

مقالات ذات صلة

Simple Share Buttons