تعرفوا على طبيعة الحياة في أعماق البحار ضمن الكرنفال المخصص للتعريف عن كل ما له علاقة بحياة الأسماك وأسرار الحياة تحت سطح الماء، حيث يقدم مربى الشارقة للأحياء المائية فرصة مذهلة لآلاف الزوار للاطلاع على أسرار الحياة في أعماق البحار على مدار 4 أيام متواصلة، وذلك ضمن الكرنفال الذي يحتفي بالبيئة البحرية ويتضمن أنشطة ترفيهية متنوعة.

وتستمر فعاليات النسخة الأولى من كرنفال مربى الشارقة للأحياء المائية من يوم الخميس الموافق 25 فبراير إلى يوم الأحد الموافق ل28 فبراير، وستتزين خلاله المنطقة المفتوحة المحيطة بمربى الشارقة للأحياء المائية بتصميم افتراضي يحاكي أعماق البحار مع إقامة فعاليات مستوحاة من البيئة البحرية تتضمن عروضاً ترفيهية ومسرحية غنائية وورش عمل تعليمية.

كما يعرض الحدث نماذج بحجم حقيقي لمختلف أنواع الأحياء البحرية مثل أسماك القرش وفرس البحر، والتي ستضفي على المكان مظهراً يحاكي أعماق البحار، إضافة إلى الأصوات البحرية التي ستجعل أجواء البيئة البحرية تطغى على المكان.

تستمر الفعاليات يومياً من الساعة 5.30 مساءً إلى 11 مساءً، والدخول مجاني للحدث ليمنح فرصة مذهلة للصغار والعائلات للتعرف على المزيد عن طبيعة البيئة البحرية التي تتمتع بها دولة الإمارات وأهمية حمايتها.

تقام فعاليات كرنفال مربى الشارقة في الهواء الطلق وفي الساحة الخارجية لمربى الشارقة للأحياء المائية الكائن في منطقة الخان.

وقد صممت المنطقة بأكملها لتمثل مشهداً من البيئة البحرية من قاع البحار، مع عرض نماذج من المخلوقات البحرية التي تعيش في المناطق البحرية التي تطل عليها دولة الإمارات مثل أسماك قرش الشعاب المرجانية، وأسماك الراي، وفرس البحر، وسمك المهرج، وقناديل البحر.

كما يكتمل مشهد قاع البحر بعرض نماذج مطابقة للمراكب القديمة الغارقة، ومراسي السفن، والمرجان والنباتات البحرية. كما ستضفي الموسيقى والإنارة مزيداً من الروعة على الأجواء البحرية المميزة.

وتتضمن الفعاليات الترفيهية المخصصة للعائلات عرض مسرحي، ومجموعة من المسابقات المتنوعة، ورسم على الوجوه، وورش عمل تفاعلية، وعروض إضاءة، ومحطات تعليمية.

وبالنسبة لزائري الكرنفال الراغبين بالتعرف على المزيد عن الحياة في أعماق البحار، فيمكنهم التوجه إلى مربى الشارقة للأحياء المائية، ومشاهدة مجموعة متنوعة من المخلوقات البحرية في أحواضها المائية التي يصل عددها إلى 20 حوضاً مائياً.