أخبار السفر

تعرفوا على ” المحميات الملكية “ في السعودية

نظراً لأهمية تطوير المحميات الطبيعية في السعودية، باعتبارها ثروة وطنية، بما يحقق الحفاظ على مكوناتها البيئية والطبيعية، وإعادة توطين الحياة الفطرية فيها وتعزيز سبل إنمائها، وتنشيط السياحة البيئية، سيكون لكل محمية ملكية مجلس إدارة وجهاز يتولى الإشراف على تطويرها ويتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري وفقاً للعربية نت.

وصدر أمر الملك سلمان بإنشاء “مجلس للمحميات الملكية ” في الديوان الملكي وتحديد المحميات الملكية وتسميتها وإزالة أسوارها أو الحواجز لكونها ملكاً عاماً للوطن وتشكيل مجالس إداراتها على النحو التالي:

1 – تكون محمية (روضة خريم) والمناطق المجاورة لها محمية ملكية ، وتسمى ( محمية الإمام عبدالعزيز بن محمد).
2 – تكون (محمية محازة الصيد) محمية ملكية، وتسمى ( محمية الإمام سعود بن عبدالعزيز ) .
3 – تكون محمية (التيسية) والمناطق المجاورة لها محمية ملكية، وتسمى ( محمية الإمام تركي بن عبدالله ) .
4- تكون محميتا (التنهات، والخفس) والمناطق المجاورة لهما محمية ملكية ، تسمى (محمية الملك عبدالعزيز).
5- تكون محميات ( الخنفة، والطبيق، وحرة الحرة ) والمناطق الواقعة بينها والمجاورة لها محمية ملكية تسمى ( محمية الملك سلمان بن عبدالعزيز ).
6 – تكون المنطقة الواقعة بين مشروع نيوم ومشروع البحر الأحمر والعلا محمية ملكية، وتسمى ( محمية الأمير محمد بن سلمان).

و يُكون “مجلس المحميات الملكية ” برئاسة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وعضوية كل من: الأمير تركي بن محمد بن فهد، الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز، الأمير بدر بن عبدالله بن محمد بن فرحان، ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة، واثنين من ذوي الاختصاص يختارهما رئيس المجلس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock