يدعو فندق ’ إيدن روك‘الفاخر ذي النجوم الخمس في مدينة أسكونا السويسرية زوّاره هذا الصيف إلى عيش تجربة شاطئية منقطعة النظير؛ حيث يستقبلهم على رمال شاطئه الجديد متيحاً لهم خيارات متنوّعة من الرياضات المائية والجولات بالقوارب في بحيرة ماجيوري الخلّابة خلال النهار، في حين يقدّم لهم في المساء إمكانية حفلات الشواء التي من شأنها إضفاء أجواء رائعة على المكان.

وقال دانير شيلي، مدير عام الفندق، معلّقاً على إعادة تصميم الواجهة المائية على بحيرة ماجيوري وافتتاح الشاطئ الخاص ذي الرمال البيضاء استعداداً لفصل الصيف: “يتمثّل هدفنا في إتاحة المجال لنزلائنا كي يستمتعوا ويستفيدوا من إطلالاتنا المباشرة على البحيرة”.

والآن أصبح بمقدور الضيوف الاستمتاع بملمس الرمال الدافئة بين أقدامهم فيما يمارسون اليوغا صباحاً، أو السباحة خلال اليوم، أو في حفلات الشواء المسائية، علماً أن الشيف سيريل كاميرزين سيكون حاضراً مرّة واحدة كل أسبوع في ركن الشواء ليكشف عن أسراره في إعداد عشاء وأطباق مشوية لذيذة من اللحوم أو الخضروات. كما يستطيع نزلاء الفندق أو زوارّه من غير النزلاء استئجار قسم خاص على الشاطئ من أجل إقامة الفعاليات الخاصّة، سواء كانت عشاءً رومانسياً لشخصين أو حفل شواء مع الأصدقاء.

علاوة على ذلك، فإن مفهوم “استأجر شاطئك الخاص” يسمح للعملاء بانتقاء ما يريدون من ثلاثات خيارات للشواء (وهي Grill & Chill، وClassic، وCarribean Surf n’ Turf)، أو التعاون مع الشيف المسؤول عن ركن الشواء لإعداد وجبة العشاء وفقاً لما يرغبون به.

ومن ناحية أخرى، فقد وسّع الفندق نطاق ما يتيحه من إمكانيات ممارسة الرياضات المائية والجولات في القوارب بالتزامن مع افتتاح الشاطئ الجديد، إذ لم تعد خيارات الاستئجار مقتصرة على اليخوت ذات الشراع فحسب، بل أصبحت تشمل أيضاً ألواح التجذيف، وقوارب الكاياك، والتزلج على المياه، وألواح ’ويكبورد‘، وقوارب الدينجي. وبالنسبة لمن يميلون إلى الخيارات الأقل مغامرةً، فبإمكانهم استئجار قارب ’جاندريا‘ ذي محرّك (لا حاجة إلى رخصة) والاستمتاع بصيد السمك برفقة صيّاد محترف. وليس هذا فحسب، بل بالإمكان أيضاً أخذ جولة سلسة وممتعة عبر مياه بحيرة ماجيوري على متن قارب ’ريفا أكواراما‘ الكلاسيكي، وذلك بأسلوب يستحضر إلى الذهن المشاهد السينمائية الحالمة.

وخلص دانييل شيلي إلى القول، “نعدُ ضيوفنا بتجارب لا تنسى، فهذا هو جل ما نصبو إليه أولاً وأخيراً”.