عروضفنادق

نزهة ” شيك نيك “ في فصل الخريف على ضفاف بحيرة كومو مع فندق جراند تريميزو

لكل فصل سحره الخاص في بحيرة كومو، إلّا أنّ الخريف يكتسي بحلّة مميزةً لا مثيل لها، فيما تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض، وتتشتّت الحشود، وتستعدّ أفضل محاصيل العام لأن تُطرح في السوق. إذا كنتَ تنشد أجواء أكثر هدوءاً، فهذا هو الوقت الأنسب لزيارة فندق جراند تريميزو في قلب البحيرة والتنعّم بأناقته الفريدة والطبيعة الخلابة المحيطة به.

اهرب من درجات الحرارة العالية إلى وجهة يقصدها المشاهير، وانغمس في أجواء خريفية رومانسية بامتياز. تنزّه على طول ممشى جرينواي لبحيرة كومو الممتد على مسافة 10 كلم، والذي يتبع مسار “فيا ريجينا” القديم. شيّده الرومان ليصِلَ كومو بأراضٍ فوق جبال الألب، يتعرّج هذا الطريق على طول البحيرة وفوق القرى، فيتيح للمتنزهين فرصة استكشاف كافة أوجه كومو؛ بدءاً من قراها الفاتنة، مروراً بالمناظر المبهرة المطلة على البحيرة والريف، وصولاً إلى القصور المهيبة والحدائق المذهلة. يمكنك أيضاً أن تتنزّه في أحضان الطبيعة المبهرة لتصل إلى سان مارتينو التي لا تبعد أكثر من ساعة عن ضفاف بحيرة كومو. وعلى قمة جبل صخري، يخالجُ الزائرين شعور بالسكينة بينما يستمتعون بمناظر البحيرة الأخاذة.

لمئات السنوات، بين سبتمبر ونوفمبر، عرف الخريف في بحيرة كومو بأنه الفترة المثالية لحصاد الزيتون، والعنب، واللوز، والكستناء، والكمأة البيضاء؛ فتعجّ الأسواق بأفضل المحاصيل الموسمية لإعداد وجبات ذات مذاق لا يقاوم. يدعو فندق جراند تريميزو ضيوفه المميزين لينغمسوا برحلة في عالم التذوق والنكهات المستمدة من هذه المنطقة، مع قوائم طعام موسمية خفيفة واستثنائية في رحاب مطاعمه واستراحاته الراقية الخمسة.

بالإضافة إلى ذلك، يستطيع ضيوف فندق جراند تريميزو الاستمتاع بعرض “شيك نيك”، وهي نزهة أنيقة في الطبيعة، في موقع فريد بين مساحات مخفية على التلة تطلّ على مناظر بانورامية رائعة لبحيرة كومو، أو يمكنهم التنعّم بنزهة خاصة على متن أحد قوارب الليموزين المائية القديمة الخاصة بالفندق. أمّا عشّاق التاريخ فيمكنهم الاستمتاع بعرض “شيك نيك” في فيلا سولا كابياتي الساحرة التي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر، في حين أنّ الضيوف الذين يفضّلون الاستمتاع بالطبيعة الخلابة يستطيعون نقل نزهتهم إلى أحد المواقع المفضلة على طول ضفاف بحيرة كومو، أو على طول مسارات المشي الجميلة في الجبال الساحرة.

ومع مغيب الشمس بعد يوم حافل بالنشاط، استرخ في أحد الأجنحة على سطح الفندق، التي تعجّ بوسائل رفاهية مثل خدمة مساعد النزلاء الخاص، والإطلالات المبهرة على البحيرة، وخصوصاً حوض الجاكوزي الساخن على التراس الخاص الذي تخيّم عليه أجواء من الأنس والدفء.

تجربة “شي نيك”

– تتألف القائمة الرئيسية من ثلاثة أطباق من اختيارك، مع حلوى وماء/مشروبات غازية أو عصير فواكه. يمكن ترتيب سلة الطعام للنزهة في الطبيعة حسب تفضيلات وأذواق ضيوفنا.
– لقيمات من إعداد الشيف
– خيارات من تشكيلة السلطات
– خيارات من تشكيلة السندويشات الصغيرة
– خيارات من تشكيلة أطباق الأرز والباستا الباردة
– سلطة فواكه طازجة أو شرائح فواكه طازجة وكعكات محضّرة على الطريقة المنزلية أو بيكولا باستيتشيريا
– يمكن اختيار زجاجة مشروب العنب، والمشروبات الفوارة وغيرها من المشروبات من القائمة لقاء رسم إضافي.

يشار إلى أن تاريخ فندق جراند تريميزو يعود إلى 1910 ويتميز بتصاميم وديكورات نوفو الفنية. إن الأسرة المالكة لفندق جراند تريميزو تمتلك موقعاً مذهلاً على ضفاف بحيرة كومو الساحرة مع إطلالة شاملة على كل بلدة بيلاجيو ريفيرا ديل أزالي وجبال جرين الخلابة. هذا الفندق الأسطوري يحوي 90 غرفة وجناحاً تحبس الأنفاس بإطلالتها الجميلة على البحيرة والحدائق التاريخية الممتدة على مساحة 20,000 متر مربع. إن اهتمام الأسرة المالكة بفن التصميم امتزج مع حس الفنان الإيطالي فينيلي كرامر ليبدو واضحاً في أجنحة سطح الفندق التي تضم كل واحدة منها شرفة واسعة وجاكوزي في الهواء الطلق بالإضافة إلى خدمة متميزة وإطلالة على كامل البحيرة.

توجد في الفندق ثلاثة مسابح: المسبح العائم على سطح البحيرة مقابل الشاطئ ومسبح الورود المحاط بحديقة مبهجة ومسبح تي سبا الذي يبدو وكأنه متصل بالأفق. بالإضافة إلى الشراكة مع إي سبا العصري الأنيق، وجناح تي سبا البعيد عن الأنظار للحصول على الخصوصية الكاملة. بالإضافة لألذ الأطعمة مع الشيف الإيطالي غوالتييرو مارسيشي في مطعم لاتيرازا أو ليسكيل بار، وأيضاً تي بيتزا- ست المتخصص بالبيتزا على الحطب وتي بيتش للحوم والأسماك المشوية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

Simple Share Buttons