مجوهرات

كوروم تعيد إصدارات ساعة كوين الفاخرة

قامت دار الساعات ” كوروم – Corum ” بإصدار ساعات كوين – Coin المطورة والتي لاقت نجاحا كبيرا في الماضي، إنه طراز مؤهل بحق لأن يكون ابتكارا تاريخيا لكل من كوروم وصناعة الساعات بوجه عام. كان تصورها الأول عام 1964، حيث اتسم تصميم ساعات كوين بالتفرد البارع الذي كان له تأثيره الدائم على جيلين متتاليين من الجامعين والرؤساء! جورج بوش، رونالد ريغان، ليندون جونسون، جيمي كارتر، ريتشارد نيكسون، وبيل كلينتون كلهم ارتدوا ساعات “كوين”، كما عدد من الشخصيات البارزة في الفن والتصميم، مثل آندي وارهول.

والآن، تم الكشف طرز جديدة، اثنين منهم بإيحاء أمريكي. ميناء الطراز الأول عبارة عن عملة فضية أمريكية أصلية، مصنوعة من الفضة الاسترلينية. يحوم عقربان أزرقان من الفولاذ فوق النسر الرمزي للولايات المتحدة الأمريكية، يتوافق لونهما تماما بلون اسم كوروم، المنقوشة بالاستنسل على الجانب السفلي من الكريستال، ولون حزام جلد التمساح.

أما الطراز الثاني فيستخدم عملة فضية “نسر مزدوج” حقيقية، مصنوعة من الذهب الأصفر عيار 22 قيراطا. تضيف العقارب السوداء والحزام الأسود لمسة تباين مميزة. ولضمان تألق جمال هذه الساعة النادرة دون عوائق، اختارت كوروم عدم ذكر اسمها على الميناء، مما يكسب إصدار “كوين” هذا مزيدا من التفرد والنُدرة.

تعمل هاتان الساعتين الجديدتان بواسطة عيار CO 082 أوتوماتيك من كوروم، الذي يضمن احتياطي الطاقة لمدة 42 ساعة. يحتوي الطراز الأول على ترصيع الزفير في تاجه. فيما يحتوي الثاني على ترصيع الألماس.

يوضح جيروم بيارد، الرئيس التنفيذي لشركة “كوروم” قائلا: “يتيح لنا تركيب هذه العلبة استخدام عملات فضية للعملات من كافة أنحاء العالم – ويتيح تنفيذ جميع أنواع الخيارات المخصصة. كما تدل ساعات كوين الجديدة أيضا على أن تشكيلتنا “هريتدج” حيوية لأقصى درجة. تراثنا ثابت لا يقبل التبديل؛ إنه تراث حيوي، خلاق، دائم التغير. تم تصميم هذه الساعات لأول مرة في عام 1964، وهي ما زالت حديثة جدا، وتواصل إذكاء حماس مصممينا والجامعين على حد سواء”.


الوسوم

مجلة وين ؟

مجلة وين ؟ .. أول مجلة إلكترونية موجهة للمسافرة العربية التي تسلط الضوء على السفر والسياحة، والجانب المشرق لأسلوب الحياة الراقية

مقالات ذات صلة

Simple Share Buttons