تجارب عالمية لذوي الاحتياجات الخاصة في رحلات رويال كاريبيان إنترناشيونال البحرية

عطلة بلا عوائق… هي أولوية تأتي في صدارة مبادئ شركة الرحلات البحرية رويال كاريبيان إنترناشيونال التي تحرص على توفير هذه العطل المميزة للركاب ذوي الاحتياجات الخاصة. فقد صُمِّمت كلّ سفينة في الأسطول لتأوي الجميع عموماً، والضيوف من ذوي الاحتياجات الخاصة خصوصاً، ولتزودّهم بتجربة من العمر يتنعمّون خلالها بأعلى درجات الفخامة والمتعة.

من هذا المنطلق، عمدت رويال كاريبيان إلى تجهيز أسطولها بطيف واسع من الخصائص المعدّة لإتاحة وصول جميع الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة إليه سواء كانوا يعانون من صعوبات حركية، أو سمعية أو بصرية، بمن فيهم الأطفال، أو قُصار القامة، أو أولئك الذين يعانون من صعوبات إدراكية وفكرية، ناهيك عن صعوبات في النمو.

بالنسبة إلى الأشخاص الذين يعانون من صعوبات حركية، فقد تمّ تزويد السفن الفسيحة بممرات تضمّ منعطفات 180 درجة للكراسي المتحركة، وأبواباً آلية، وانحناءات تدريجية نحو كافة الصالات العامة بالإضافة إلى مصاعد ومنحدرات، حتى أنّ مكتب خدمات الضيوف مجهّز بمنضدة منخفضة. تتراوح مساحة الغرف الفاخرة التي يسهل الوصول إليها بين 159 و298 قدماً مربعاً، وقد تمّ تجهيزها بالعديد من الأبواب الآلية مع نصف قطر دوران قدره خمسة أقدام في غرف النوم، والحمامات وغرف الجلوس لتسهيل المرور فيها، فضلاً عن خزنات وقضبان تعليق منخفضة للخزانات.

يستطيع الضيوف الصمّ وضعاف السمع الاستمتاع برحلة بحرية تغمر الحواس، والتنعّم براحة البال مع مزايا التنبيهات البصرية ومترجمين للغة الإشارات على متن السفينة. كما توفّر معدات السمع المحمولة المتاحة في الغرف تنبيهاتٍ بصريةً ولمسيةً لطرق الباب، ورنين الهاتف، والساعة المنبّهة وجهاز كشف الدخان.

أمّا بالنسبة إلى الضيوف الذين يعانون من صعوبات بصرية، فقد عمدت رويال كاريبيان إنترناشيونال إلى إدخال لغة “البرايل” حيثما أمكن، في الغرف الفاخرة ودرابزين السلالم والمساحات العامة. هذا ويبقى طاقم العمل تحت الخدمة لمساعدتهم على قراءة قوائم الطعام واللافتات والقيام بكل ما يلزم لضمان تجربة استثنائية خلال عطلتهم في عرض البحر. حتى أنّ كلاب الخدمة مرحّب بها على متن السفينة مع طعامها ومستلزماتها الخاصة.

والجدير بالذكر أيضاً هو أنّ رويال كاريبيان تستطيع استقبال ضيوف ذوي احتياجات غذائية خاصة دون أي كلفة إضافية، حيث أنّها تقدّم في قوائم طعامها خياراتٍ منخفضة الصوديوم، وقليلة الدسم وخالية من الغلوتين.

كما أنّ كل سفينة من سفن رويال كاريبيان توفّر خدمات طبيةً محترفةً محدودةً مقابل رسوم معقولة. وهؤلاء الأطباء والممرّضون موجودون في المنشأة الطبية على متن السفينة. ويُسمح بكافة أنواع أجهزة الإمداد بالأكسجين على متن السفينة. علاوةً على ذلك، ترحّب الشركة بالضيوف الذين يحتاجون إلى علاج إسعافي بالغسيل الكلوي البريتوني المستمر على متن سفنها، ناهيك عن الضيوف الذين يعانون من صعوبات إدراكية وفكرية وصعوبات في النمو، مثل التوحّد، والشلل الدماغي، ومتلازمة داون ومرض ألزهايمر.

وحرصاً منها على استمتاع المزيد من الضيوف برحلة بحرية مميزة دون قلق، تقدّم رويال كاريبيان للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة برنامج “أدفنتشر أوشن يوث®” المجاني والحائز على عدّة جوائز. يقوم أخصائيون مؤهلون بتقسيم المجموعات على أساس القدرات وليس العمر، بالإضافة إلى تطبيق الاستثناء على سياسة استقبال الأطفال غير المدرّبين على استخدام المرحاض.

ويمنح برنامج “أوتيزم أون ذا سيز” شركة رويال كاريبيان شهادة “سفينة مُراعية للمصابين بالتوحد” نظراً لجهودها الرامية إلى توفير منتجات وخدمات يسهل على المصابين بالتوحد وصعوبات في النمو الإنخراط والمشاركة فيها. تتضمّن هذه الشهادة إنجازاتٍ في مجالات مختلفة مثل تدريب طاقم شركة الرحلات البحرية، وخدمات برنامج الشباب، وخطط وخدمات ما قبل العطلة، والطعام والحاجات الغذائية، واستضافة ذوي الاحتياجات الخاصة ، ورضى الضيوف وآرائهم وتعليقاتهم.

تُزيل رويال كاريبيان عن كاهل ذوي الاحتياجات الخاصة كافة العوائق التي تترافق مع التخطيط لتمضية عطلة مثالية، سواء كانت على متن سفينة، أو خلال رحلات استكشافية على اليابسة. ويندرج ذلك كلّه في إطار برنامج “المرساة الذهبية®” الحائز على عدة جوائز.

الوسوم