وجهات

10 أماكن لابد من زيارتها في صلالة

تتمتع صلالة عاصمة إقليم ظفار، في الجزء الجنوبي من سلطنة عمان بطبيعة خلابة بالإضافة إلى المعالم التاريخية والطقس اللطيف على مدار العام.

تعتبر صلالة موطن سلسلة ظفار الجبلية الجميلة، وتشتهر بروعة المناظر الخضراء والضباب الغريب الذي يخلق جو أثيري خلال فصل الخريف بالإضافة إلى المناظر الرائعة للجبال المحاطة بالرمال البيضاء لسواحل المحيط الهندي.

واذا كانت لكم زيارة إلى صلالة هذا الخريف إليكم أبرز 10 لابد من مشاهدتها..

وادي دربات

يمكن للضيوف رؤية مدخل أشهر الوديان من خلال المنحدرات الصخرية الملتوية التي تمتد إلى مناطق الشلالات الرائعة، حيث يمكنهم الاستمتاع برشرشة المياه في أحواض السباحة الصخرية.

مرباط

استكشف عالم الحياة البحرية في مرباط، حيث يمكنك مشاهدة أسماك القرش، الأخطبوط، السلاحف والحوت الأحدب إذا كنت محظوظاً بالفعل.

محمية جبل سمحان الطبيعية

تمتد على مساحة 4500 كيلومتر مربع، تعتبر هذه المحمية الطبيعية بمثابة ملاذ نادر في العالم، حيث يمكن للزوار رؤية النمور العربية في البرية، الذئاب، الضباع والوشق المخطط.

شاطئ الفزايا

يمتد على مسافة 7 كيلومترات من الساحل البحري، يمكن للمسافرين الاستمتاع بأيام رائعة أثناء مشاهدة طائر القاوند فوق المياه الزرقاء المتلألئة التي توفر أجواء من السكينة للاستمتاع بجمال الطبيعة.

شاطئ مغيسيل وكهف المرنيف

يقع كهف المرنيف بمنطقة شاطئ المغسيل على بعد 40 كيلومتر من صلالة، ويطل على بحر العرب وعلى نوافير المغسيل وهي ظاهرة طبيعية تنتج عن قوة اندفاع الماء إلى داخل تجويف صخري يقع معظمه تحت الماء، وفي فصل الخريف حيث يرتفع مستوى البحر وتنشط حركة التيارات المائية، يندفع الماء بقوة عبر التجويفات الصخرية مما يؤدي إلى إندفاع الماء بقوة نحو ارتفاع 28 متر لتشكل بذلك نافورة طبيعية في غاية الجمال. يوفر شاطئ مغيسيل مناظر خلابة من حيث أمواج مياه اليحر القوية التي تحيط بها الصحراء، بالإضافة إلى مشاهدة الطيور الشهيرة مع وجود منطقة مخصصة تجتمع فيها الإبل أوقات الصباح.

الربع الخالي ومدينة أوبار المدفونة

الوصول إلى الربع الخالي يتطلب المرور بطريق منطقة نجد التي تعتبر الموطن الأصلي لأشجار اللبان القديرة في ظفار. مدينة اوبار المدفونة، والمعروفة بأسم مدينة أتلانتس المدفونة، كانت في بادئ الأمر عاصمة لأشجار اللبان بالنسبة للعالم القديم، أما اليوم فهي تعتبر أرض اللبان وإحدى المناطق التر اثية العالمية بحسب منظمة اليونيسكو.

راكيات ودلكوت

تأخذك رحلة الطريق هذه ذات المناظر الخلابة بين الجبال الجبلية والأودية المغطاة بالأشجار الخضراء المورقة بشكل خاص في فصل الخريف. تقع الطريق المؤدية إلى راكيات ودلكوت على الحدود العُمانية اليمنية التي تشتهر بجمال وسحر الطبيعة.

خور روري

منطقة ساحلية رطبة، كانت سابقاً مركزاً تجارياً معروفاً، أما اليوم فهي مكان عصري مثالي للاستمتاع بمشاهدة الطيور.

حفرة تيق

تقع في نهاية نقطة تيارين، وتعتبر ثالث أكبر حفرة في العالم. وتحيطها جدران شديدة الانحدار وتتسع بحجم قد يصل إلى 90 مليون متر مكعب من المياه.

سوق الحافة

يقع على الواجهة البحرية بالقرب من قصر السلطان وعلى بعد 3 كم من مدينة صلالة بمحافظة ظفار، وتحيطه أشجار جوز الهند الباسقة. وهو يعد المكان الأمثل لشراء أجود أنواع اللبان والبخور، ليس في ظفار فحسب بل في السلطنة أيضاً. كما يزخر السوق بالعديد من المنتجات سواءً المنسوجات التقليدية المتنوعة، أو الملابس التراثية، أو المصوغات الذهبية والفضية، وغيرها الكثير من المصنوعات التقليدية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock