تحت شعار ” لنحتفي بتراثنا “ حديقة الحيوانات بالعين تحتفل بيومها الوطني الـ46

تحت شعار ” لنحتفي بتراثنا “، نظمت حديقة الحيوانات بالعين فعاليات وطنية متنوعة للاحتفال باليوم الوطني السادس والأربعين وذلك في أجواء مليئة بالبهجة والسرور حيث عراقة التراث الأصيل وعبق التاريخ المجيد، وسيكون الدخول مجانياً للزوار في الفترة من 1-3 ديسمبر 2017 من الساعة 02:00 ظهراً حتى الساعة 07:00 مساءً.

تضم الاحتفالية سلسلة من الفعاليات والبرامج التي تتيح لجموع المواطنين والمقيمين وزوار الدولة على حد سواء، فرصة المشاركة للتعبير عن معاني الولاء والاعتزاز بهذا الوطن وقيادته وعن فخرهم بتاريخه المجيد وتراثه الغني وإنجازاته المشهودة في شتى مجالات الحياة.

وتنبض الحديقة في يومها الوطني وتزخر بأنشطتها وفعالياتها وعروضها الجذابة التي تتناسب مع مختلف الفئات العمرية في أكثر من موقع مميز في الحديقة تم تزيينه خصيصاً لهذا اليوم.

وتنظم الحديقة عروضاً مسرحية ومسابقات مشوقة، ورش الرسم على الرمال،مأكولات شعبية مُعدة بأيد إماراتية، وفقرة القصائد المغناة في حب الوطن. كما تتضمن أنشطة رائعة متمثلة في العزف على أنغام آلة العود التي تبهرنا موسيقاه ،وعروض مميزة لفرقة العيالة بالإضافة إلى ورش عمل مختلفة للأطفال، وحرف يدوية تراثية اشتهرت بها دولة الإمارات العربية المتحدة في القدم مثل التلي، وصناعة الدمى.

عبر سعادة غانم مبارك الهاجري مدير عام المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية في العين بهذه المناسبة قائلاً: “نحن سعداء بالاحتفال باليوم الوطني 46 الذي سيضم حزمة كبيرة من الفعاليات المتنوعة من شأنها حث الجمهور الخارجي وبالذات زوار حديقتنا على المشاركة مع بعضهم البعض في التعبير عن حبهم وانتمائهم لهذا الوطن من خلال التعرف على تاريخ دولتنا العريق وقيمه الأصيلة وهويته الوطنية التي تعتبر من أهم سمات المجتمع فهي تجسد الطموحات المستقبلية وتبرز انجازات الأفراد في مختلف المجالات العلمية والعملية”.

يشار إلى أن حديقة الحيوانات بالعين هي حديقة الحيوانات الاولى من نوعها على مستوى الشرق الاوسط , تأسست في 1968 كجهة مستقلة ثم انضمت الى المؤسسة العامة لحدائق الحيوان و الاحياء المائية بالعين , لتصبح مصدرا عالميا في مجال صون الطبيعة و الحفاظ على الحياة البرية و الاحياء المائية و حفظ فصائل الحيوانات التي يقارب عددها 4000 حيوان من البيئة المحلية و خارجها . تعد حديقة الحيوانات بالعين وجهة ترفيهية و تعليمية بيئية فريدة من نوعها لما تتميز به من مرافق و خدمات تشمل الأفراد و المؤسسات . ويتمتع الزوار من جميع الأعمار و الفئات اليوم باكتشاف الحياة البرية في حديقة الحيوانات بالعين ضمن جو مليء بالدهشة و المغامرة، ومحفوفا بتجارب تعليمية متنوعة .

تفخر الحديقة بعضويتها في “الرابطة العالمية لحدائق الحيوان والأحواض المائية” WAZA و “الرابطة الأوروبية لحدائق الحيوان والأحواض المائية” EAZA. كما عقدت حديقة الحيوانات بالعين شراكات إستراتيجية مع كبرى المؤسسات والجمعيات العالمية المعنية بصون وحماية البيئة والحياة الطبيعية، من ضمنها “الاتحاد العالمي لصون الطبيعة” و”لجنة بقاء الأنواع” و”هيئة البيئة- أبوظبي” و”حديقة حيوان ادنبره” و”جمعية رينجلاند ترست الشمالية في كينيا” و”صندوق الحفاظ على الصحراء”.

وكجزء من التزام دولة الإمارات في الحفاظ على الحياة البرية في الدولة وخارجها، تعمل حديقة الحيوانات بالعين على تطوير المنطقة المحيطة بالحديقة الحالية إلى وجهه سياحية وترفيهية متميزة لعرض الحياة البرية الصحراوية وتفسيرها والمحافظة عليها.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock