فورسيزونز – هامبشير .. عالم خيالي من الماضي لعزلة في وسط الريف الإنكليزي

بعيداً عن ضجيج المدن وازدحامها وكل من ينشد الهدوء والراحة في هذا الربيع تنصح مجلة وين ؟ مجلة المسافرة العربية كل من يبحث عن عالم خيالي من الماضي للهروب من كل شي إلى عزلة حقيقية عليه التوجه الى منطقة هامبشير في جنوب انكلترا والتي تتميز بطابع ريفي جميل مع تراث تقليدي انكليزي ينقل الزائرين في رحلة عبر التاريخ الى العصور القديمة.

مساحات خضراء

ولا عجب في أن هامبشير هي منطقة يفضلها الكثير للهروب من الصخب فهي تتميز بطبيعتها الخلابة ذات المساحات الخضراء الشاسعة والقرى الصغيرة والحقول التي تبعث على الارتياح وتعطي الاحساس بالطمأنينة، في حين أن هناك منطقة الغابة الجديدة New Forest التي تتميز بالسحر وجمال الطبيعة وهي منطقة تضم القلاع والقصور التاريخية والمتاحف وغابات متنوعة في الاقليم القريب من شاطئ البحر والذي أبحرت منه الأساطيل البحرية البريطانية أثناء عصر الامبراطورية الى مختلف مدن العالم.

كل هذا على بعد 50 دقيقة من العاصمة البريطانية حيث يمكنكم الوصول إلى “فندق فورسيزونز هامبشير” الواقع داخل قرية حالمة تعرف باسم “دوغمسفيلد بارك” التي اكتسبت الآن شهرة عالمية بعد ارتباطها بالمنتجع.

تاريخ مبنى الفندق

تم بناء القصر الشامخ في وسط الخضرة في عام 1728 بطابع تقليدي انكليزي وكان في الأساس عزبة سكنية تمتد على مساحة 500 هكتار، وتحولت العزبة في القرن الـ 11 من سكن خاص إلى مسكن للأساقفة والرهبان وقد ذكر في كتاب “دومسداي” في عام 1806، وبعدها تحول إلى عنوان خاص بلقاء الأمير آرثر مع كاثرين “أراغون” التي تزوجت في ما بعد الملك هنري الثامن، وتحول المكان بعدها إلى مدرسة للفتيات، ومن ثم تحول إلى فندق “فورسيزونز”، ولا يزال حتى اليوم يحافظ على هندسته الخارجية القديمة لأنه مدرج ضمن الإرث المعماري، فقد خضع لعمليات ترميم مكثفة ويتمتع بديكورات رائعة، غير أنه لا يزال محافظا على شكله المعماري الأصلي.

بوابة المبنى

ولعل أبرز ما يلفت النظر عند الوصل إلى الفندق البوابة الحديدية والمناظر الطبيعية الخلابة التي تلفه والأراضي الزراعية الشاسعة والحديقة الكبيرة المحيطة بالمبنى المحاط بكمية ضخمة من الأشجار يبلغ عددها 38 ألف شجرة مزروعة في حديقة الفندق.

مطعمان

ويوجد في الفندق مطعمان يركزان على الطابع الفرنسي والأوروبي مع توافر بعض الأطباق الشرقية التقليدية التي تستعمل في تحضيرها بالكامل مكونات أتي بها من المزارع المحيطة بالمنطقة.

منتجع صحي

يضم فندق فورسيزونز هامبشير 133 غرفة أنيقة بما في ذلك 22 جناحاً فاخراً مطلاً على المنطقة الريفية صالة ضخمة لعقد الاجتماعات والأعراس ومقر للمؤتمرات ومركز لرجال الأعمال، ويوجد جناح خاص لإقامة كبار الشخصيات، كما يحتوي الفندق على منتجع صحي “سبا” يمتد على مساحة 27 ألف قدم مربع كان يستعمل في القرن الثامن عشر كمجموعة من إسطبلات الخيل، ويضم 15 غرفة فيهه كل أساليب العلاج بما فيها علاجات العين الثالثة الهندي والايورفيدا وبورفا كارما والتدليك بالأعشاب أو بالأحجار الساخنة بالإضافة إلى نادي رياضي وحوضا سباحة.

أنشطة متنوعة

ويقدم الفندق عدة خدمات من بينها مهبط للطائرات المروحية، كما أن هناك ملاعب للتنس ويمكن ممارسة رياضة الركض أو المشي لساعات في الحديقة وممارسة ركوب الخيل وصيد السمك في البحيرات وصيد الحمام “الطيني” (Clay Pigeon Shooting)، وكذلك يمكن لضيوف الفندق ان يستقلوا مركبا خاصاً ينقلهم عبر قناة طبيعية وتناول الطعام على متنها بعد التنسيق مع الفندق.

بقي أن نشير إذا كنتم بصحبة أطفالكم فالفندق يقدم مكانا مخصصا لهم يشرف عليه مختصون يهتمون بهم ويقومون بتسليتهم، إضافة إلى إمكانية ركوب الدراجات الهوائية واللهو مع أوليفر الكلب المدلل في الفندق.

تعليق واحد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock