أخبار السفر

سلوفينيا تحصد لقب أفضل بلد للسياحة المستدامة في العالم

تربعت سلوفينيا ضمن قائمة أفضل 10 وجهات بيئية وسياحية في العالم،التي تم كشف النقاب عنها في معرض بورصة برلين للسياحة والسفر 2018،وجاءت تصنيف سلوفينيا في هذه المرتبة المتقدمة بعدما اختيرت من بين 100 وجهة مستدامة أوروبياً،بينماحددت لجنة تحكيم دولية في البداية 32 متسابقًا نهائيًا،وعلى إثرها منحت سلوفينيا هذا اللقب العالمي، بالإضافة إلى عدة مناطق جذب سياحي فيها مثل ليوبليانا وبودستريك،وتعد سلوفينيا موطن الخضرة الدائمة والسياحة الصحية و المستدامة،فضلاً عن إحتضانها مراكز العافية الرائدة على صعيد القارة الأوروبية.

ونظم حفل توزيع الجوائز من قبل جربن ديستينيشن و ترافل مولي،معرض بورصة برلين وعشرة منظمات وشبكات دولية رائدة في مجال السياحة المستدامة ،حيث أظهروا القصص الناجحة وتبادوا أفضل الممارسات والمساهمات في تطوير السياحة وتحسينها، كما أطلقوا بعض التوصيات التي تجشع الوجهات الفردية لتكون أكثر خصوصية للاستدامة.

في ذات الشأن طور مجلس السياحة السلوفيني المبادئ التوجيهية الاستراتيجية للسياحة الخضراء في عامي 2009 و 2010 وجعل من هدفه الرئيسي في الأيام الأولى للسياحة السلوفينية في 2011 هو تمكين البلاد لتصبح واحدة من أكثر البلدان استدامة في العالم. وعمل المجلس على إبرام إتفاقية الشراكة من أجل التنمية المستدامة مع أصحاب المصلحة والمعنيين بتولي المسؤولية عن مستوى التنافسية بخصوص السياحة السلوفينية. كما استندت استراتيجية تنمية السياحة في الفترة ما بين 2012-2016 إلى مبادئ التطور المستمر، لكن مجلس السياحة السلوفيني حدد جل تركيزه على أؤلوية تنفيذ برامج الاستدامة باعتبارها فرصة للتحقيق التميز والنجاح في الميدان السياحي.

وأوضح ملف سلوفينيا السياحي في المعرض مفهوم استدامة وترقية المنتجات سياحية العالية الجودة والمبتكرة التي تنتج قيمة مضافة للزوار من جهة ،ولما لها من أهمية محورية في القدرة التنافسية من جهة آخرى. في سياق متصل قام مجلس السياحة السلوفيني بخطوة هامة في هذا الاتجاه من خلال دعم البرنامج الوطني الفريد الذي يسمى “الخطة الخضراء” للسياحة السلوفينية، الذي يجمع بين كافة الجهود المبذولة على مختلف المستويات في البلد والتي تركز على تنمية السياحة المستدامة ضمن معايير دولية ،ووفقا لنظام مؤشرات السياحة الأوروبية من أجل الاستدامة،`جاء تقييم مزودي الخدمات والوجهات على أساس أكثر من مائة معيار، ونظراً لتفوق سلوفينيا في سلم التصنيف نالت علامة الجودة الخضراء. ولغاية الآن هناك 44 من حاملي هذه العلامة من بينهم 23 وجهة و 16 مقصداً للإقامة وثلاثة منتزهات وطنية ووكلاء سفر. وسرعان ما ستنضم إليهم 14 وجهة جديدة تم تقييمها في العام الماضي.

وعكس فوز سلوفينيا بهذه الجائزة المشهورة والمتعرف بها دولياً، مدى حرص الحكومة السلوفينية و مسوؤلي السياحة على الحفاظ على نوعية الطبيعة الساحرة وجمالية المساحات الخضراء ضمن أعلى المواصفات مع رعاية المبادرات الوطنية التي تساهم في جعل البلد وجهة جذابة للسياحة العافية و شهر العسل والاستجمام وراحة البال.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock