زراعة الحدائق المنزلية تجربة عائلية مميزة تمزج بين الترفيه والتعليم

هناك العديد من الهوايات التي من شأنها أن تحافظ على أطفالك وتوفر لهم التسلية، ومن أبرز هذه الهوايات الانخراط في مشروع خارجي كالاعتناء بالحديقة المنزلية، وخصوصاً مع اعتدال درجات الحرارة في الدولة، الأمر الذي يبعدهم عن الجلوس لساعات طويلة أمام شاشات الأجهزة الإلكترونية، ويجنبهم آثارها الصحية الوخيمة على الجسم والعين. وتعتبر الزراعة والاعتناء بالحديقة المنزلية من الهوايات القليلة التي تحظى بالحماسة نفسها لدى الكبار والصغار على حد سواء. وفي هذا الصدد، توفر المنصة الإلكترونية mygreenchapter.com مجموعة متنوعة من منتجات شركة «بريرز ليمتد» المرموقة التي تساعد عشاق الزراعة على قضاء أمتع الأوقات باستخدام العديد من الإكسسوارات والأدوات الزراعية المميزة لبدء مشروع زراعي خارجي مرح ومفيد.

وتوفر المنصة الإلكترونية مجموعة واسعة من منتجات «بريرز ليمتد» بما فيها الملابس والإكسسوارات مثل القفازات وواقيات الركب، وحقائب الحدائق، والأوعية، والملابس والأحذية وغيرها من المنتجات الخاصة بالزراعة. وتشكل هذه التصاميم المميزة الخاصة بالنساء والأطفال إضافات مميزة على خزانة الملابس الخاصة بالحديقة المنزلية، والتي تضفي المزيد من المتعة والمرح على تجربة العناية بالحديقة مع العائلة. وفي معرض تعليقه على المجموعة المتنوعة المتوفرة من منتجات «بريرز ليمتد»، قال جان تشارلز هاميو، الرئيس التنفيذي للمنصة: “لقد أردنا توفير أفضل الأدوات والإكسسوارات الزراعية بسهولة وسرعة للجميع في الإمارات العربية المتحدة، وتعد منتجات «بريرز ليمتد» من أبرز الأسماء والعلامات التجارية المتخصصة في هذا المجال في السوق. كما تشكل هذه المنتجات هدايا رائعة لأي شخص يستمتع بالزراعة ويرغب بالبدء بهذه الهواية المميزة”.

ولكافة المبتدئين في مجال الزراعة المنزلية، تشكل المنصة الخيار الأمثل لاقتناء بعض أجمل الملابس والإكسسوارات الزراعية، وتتميز هذه المجموعة بتشكيلة ويليام موريس الحائزة على الجوائز والتي صممت حصرياً من قبل «بريرز ليمتد». وتعتبر تصاميم موريس من الأفكار الفريدة والاستثنائية لتجارب الزراعة الأنيقة والهدايا المميزة.

ومن مجموعات «بريرز ليمتد» الأخرى المستلهمة من الأناقة والجمال والتي تتوفر عبر المنصة هي مجموعة فتاة الأزهار جولي دودسورث التي تركز على تصميم الزهرة الإنكليزية بجمالها الساحر والأبدي. وتمتاز تصاميم جولي دودسورث بالعصرية والتفسيرات الحديثة للتقاليد العريقة والتي تأثرت بنمط الحياة الحرفي والعملي الذي عاشته.

ومع توفر مجموعة كبيرة ومتنوعة من المنتجات الزراعية مثل البذور الزراعية العضوية، والتربة، والنباتات ومنتجات الزراعة الخارجية على المنصة، فإن التواجد على تراس المنزل أو في الحديقة الخارجية لن يقتصر على ري النباتات فقط، فقد بات بإمكان الصغار والكبار ممارسة مختلف الأنشطة الزراعية كالحفر، والزراعة، واللعب والتعلم في الوقت ذاته. ففي الوقت الذي سيتعرف خلاله الأطفال على عجائب الطبيعة، فإنهم سيتمكنوا من صقل مهاراتهم ومعارفهم وكيفية استخدام الأدوات الزراعية المختلفة الأمر الذي سيمكنهم من زراعة مأكولاتهم الخاصة بأسلوب مرح يساعدهم على اتباع أساليب الحياة الصحية. وتعتبر زراعة الخضروات والأعشاب في الحديقة المنزلية من التجارب السهلة والشيقة للأطفال والتي تمكنهم من الاستمتاع بأشهى الخضروات المنزلية الطازجة لتمنح الأطفال الثقة بتحقيق الإنجاز والنجاح.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock