مجوهرات

ساعات ريموند ويل السويسرية .. تتألق بإصدارات نسائية أنيقة

ساعة RAYMOND WEIL للسیدات freelancer ھي الساعة المثالیة للمرأة التي تجمع بین عملها وعائلتها والحیاة الاجتماعیة. ھذا السوار من الفولاذ غیر قابل للصدأ یجعل من ھذه الساعة مثالیة للسیدات اللواتي یتمتعن بأسلوب حیاة نشیط. للسیدات اللواتي یرغبن بالتعبیر عن أنوثتھن بلمسة لامعة، تقدّم مجموعة freelancer لھن إمكانیة إضافة طقم من الماس والسوار. متوفرة بحجم 26 ملم أو 29 ملم، تثبت ساعة freelancerللسیدات أنھا الساعة المثالیة لأسلوب الحیاة العصري والدینامیكي الذي نعیشه الیوم.
تتشرف شركة صناعة الساعات السویسریة المستقلة RAYMOND WEIL أن تكشف عن مجموعة فريلانسر freelancer للسیدات وھي مجموعة من الساعات المثالیة التي تلائم الحیاة العصریة.

تأتي ھذه الساعة النسائیة مزودة بالمؤشرات السوداء أو الماسیة الفاخرة أو نقاط الساعات الفاخرة الماسیة. متوفرة بحجمین 26 مللم أو 29 مللم، لتلائم مختلف أحجام المعاصم.
كما أنھا مصممة من الفولاذ غیر القابل للصدأ الذي یُضفي دفئًا خاصًا، ویتراوح بین لونین، مع لون الذھب الوردي PVD، كما أن سوار ساعة freelancer للسیدات مُقسم إلى خمسة أجزاء ویتم إغلاقه بواسطة المكبس ویتمتع بنظام دفع لضمان الحمایة. كما أن ھذه الساعة مصممة بشكل مقاوم للماء حتى 100 متر لتصبح بھذا مثالیة للسیدات اللواتي یتبعن حیاة نشیطة.
آلية كوارتز، ھي صدیقة للبیئة وتتجنب الحاجة إلى آلية التدویر الیومیة وھو أمر مفید جدًا للمرأة النشيطة. یظھر التاریخ عند الساعة 3 لتسھیل عملية التذكّر خلال العمل في برنامج مكتظ ومجنون. حقا،ً ساعة freelancer للسیدات ھي الساعة المثالیة للمرأة العصرية صاحبة الشخصية الديناميكية.

ريموند ويل

ريموند ويل ھو اسم دار شركة تصمیم الساعات السویسریة وھو اسم العائلة التي ارتبط اسمھا منذ أكثر من نصف قرن في عالم تصمیم الساعات والقیم المرتبطة بھا والتي جسدتھا في كل تصمیم من تصامیمھا.

ھذه الدار التي تنتمي إلى الدائرة المتمیزة من الشركات العائلیة المستقلة في عالم الأعمال، تقوم ھذه الشركة منذ سنین طویلة بتصمیم ساعات أنیقة ومتمیزة للسیدات والرجال. تأسست في العام 1976 ، ویدیرھا الیوم السید إیلي بیرنھایم، حفید المؤسس الذي أعطى اسمه لھذه الشركة. جیل بعد جیل، سعت الشركة ومقرھا في جنیف، إلى مواصلة التطویر والتحسین ورسّخت موقعھا كواحدة من الشركات الرائدة في عالم صناعة الساعات السویسریة.

الموسیقى والفن ھما بالنسبة لـ ريموند ويل بمثابة الفكر والثقافة للبشر؛ مصدر لا ینضب من الإلھام والابتكار والإبداع. إن الرؤیة الإبداعیة لھذه العائلة ھي التي رسّخت قوة ريموند ويل وجعلتھا متمیزة بتصامیمھا وقیمھا. الموسیقى والفن ھما المحفزان الرئیسیان لإبداعاتنا، ویقطنان عمیقًا في كل علاقات التعاون الدولیة التي تربطنا بفنانین مشھورین وفرق موسیقیة معروفة وقاعات احتفالیة أیقونیة ومؤسسات تخصص مصادرھا لدعم الفنون كما ھو الحال في معظم حفلات الجوائز الفاخرة.

ترتكز ھذه الدار السویسریة لتصمیم الساعات على 40 عامًا من الخبرة والتصمیم، وبھذا تدفع بمواھب ومھارات تصمیم الساعات قدمًا وھي خبرات اكتسبھا السویسریون بصبر على مدار قرون. الدقة والجودة والثقة والنبالة والمعدات عالیة الجودة ھي معاییر ترافق فلسفة الشركة وتكسبھا بجدارة ختم “صُنع في سویسرا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock